احبــــــــــه …. لمحبته معبودة …. معبوداته هل سعدتم بأحساسه إن أحسستموه حق عليكم … عبادته. —– د.نوزاد یحیا باجگر

new 26